• د. سامي الزدجالي

أزمة إقتصادية عالمية على الأبواب


القطاع الخاص يشمل

شركات ومصانع ومشاريع متنوعة!


في شركات (صغيرة وكبيرة)

وفي مشاريع (رابحة وخاسرة)

صح ولا؟!


يعني..

ما كلهم (وضعهم مستقر)!

ولا كلهم عندهم (احتياط مالي)

ولا كلهم يقدروا يلتزموا بقرارات الحكومة!

بل..

كل شركة رح تشوف ظروفها وامكانياتها

(والأهم: مصالحها)!


لذلك،

من الضروري تعرف

كإنسان مثقّف وواعي بأنه:

مافي حكومة بالعالم تقدر ترغم القطاع الخاص

على (دفع أو خصم الرواتب)!

على (توظيف أو تسريح الموظفين)!


الحكومات (فقط) تقدم اقتراحات أو

تاخذ ضمانات لفظية (وكتابية) مقابل:

اعفاء هالشركات من الضرائب والمعاملات المالية!


دام،

٧٥٪؜ من القطاع الخاص بالعالم كله

متوقف عن العمل (ويدفع راتب هالشهر)

ما أتوقع يقدروا يكملوا على هذا المنوال!

بل..

قريباً جداً رح يضطروا يعلنوا عن

(خصم في الرواتب) أو (تسريح للموظفين)!


وللعلم،

حتى الحكومات إحتمال تعلن عن

(خفض في الرواتب الأساسية) لموظفيها!


ولأسباب أصبحت واضحة لنا:

الدخل القومي متأثر سلباً بنزول أسعار النفط!

ثم الأرباح القادمة من القطاع الخاص متوقفة!

ثم الحكومات صارت محتاجة تاخذ من ميزانيتها

لمواجهة الأزمة الصحية الحالية!

(عدا عن الديون الخارجية)!


اليوم بدأت تظهر دوافع هالأزمة العالمية

وكأن لها أهداف سياسية واقتصادية

منها:

إضطرار الدول للإقتراض من النقد الدولي

(وصدقنّي، الشعوب الواعية ترفض هالحل)!

أو الإلتزام بنظام مالي (عالمي) جديد!


يمكن رح تتساءل وتقول:

إذا كان الإقتراض من النقد الدولي

أحد الأهداف المخفية وراء أزمة #كورونا

ف.. وين المشكلة!!؟

😤

خلني أخبرك (وين المشكلة):

إنت لما تروح تطلب قرض من البنك،

مش يحطوا لك شروط وأحكام

تضطر إنك تلتزم بها؟! صح ولا؟!!

هنا

نفس الشي!

فالإتفاق بين أي حكومة بالعالم

وصندوق النقد الدولي مبني على شروط!

والحكومات ملزمة بهالشروط، وإلا

يتم معاقبتها ومنع التعامل معها دولياً!

فمثلاً.. .

من شروطهم لدول الخليج:

عدم توفير العلاج والتعليم مجاناً

وفرض الضرائب على المواطنيين!

(وهذا يلي حكوماتنا بالخليج كانت ترفضه بإستمرار)!

لأنهم يعتبروا التعليم والصحة من أهم حقوق المواطن!

😶

بعطيك مثال آخر

لإقتراض مصر من النقد الدولي!

👇🏼

الرئيس الراحل د. محمد مرسي

تم انتقاده بشدة لما رفض

الاقتراض من البنك الدولي!

ثم تكلّم هو علنا وقال:

أول شرط حطوه لي عالطاولة:

ممنوع مصر تزرع القمح في محافظاتها

بل لازم تستورده (حالها من حال الدول الأخرى)!

😅

مافهمت ليش؟!

علشان لو بكرا قالت مصر: ماعندنا ندفع القسط

(وتتمرد على النقد الدولي وتستخدم القمح لإطعام الشعب)!

فالنقد الدولي رح يكون عاجز أمام مصر!

حتى لو فرضوا عقوبات عليها، مصر ما رح تموت جوع!

بل عندها القمح يلي تزرعه وتطعم به شعبها!

😅

عرفت ليش الشعوب الواعية (تتردد ألف مرة) قبل

الإقتراض من صندوق النقد الدولي؟

😢

ف..

أتمنى إنك تقرأ المكتوب هنا بتمّعن

ثم تبدأ بالتخطيط لنفسك وأموالك

وتذكّر..

العالم بعد أزمة كورونا

ما رح يكون نفسه قبل الأزمة!

وكلما إستوعبت هالحقيقة

في أقرب فرصة، كان أفضل لك!





  • Instagram
  • Facebook
  • Twitter
  • Snapchat
  • Youtube
  • Linkedin
تواصل معنا
  • إنستقرام
  • فيسبوك
  • تويتر
  • سناب
  • يوتيوب
  • لينكد-إن
0 START HERE 2.png