• د. سامي الزدجالي

دروس نتعلمها من كورونا


رغم إن أزمة كورونا

ما شافت مثلها البشرية

و

رغم الخسائر العظيمة

في الأرواح والأموال

إلا إن هالفيروس ما ظلم البشر..

كما ظلموا بعضهم البعض!


فيروس كورونا..

خبرّنا الكثير عن أنفسنا وغيرنا:

حقائق وصفات ما كنا نبصرها!

أو يمكن على الدوام (كنا ننكرها)!


ما كنّا نعرف بأن حياتنا ممّلة

بدون عمل أو هواية أو طلعة!

حتى السوشال ميديا ما قدرت تنقذنا من الملل!


فالحقيقة هي ياخوي..

كورونا ما خرّب علاقاتنا مع أهلنا

(مثلما السوشال ميديا كانت تعمل)!

بل..

هالفيروس أرغمنا الجلوس مع أهالينا!

وخلاّنا نعطي بعض الوقت لأطفالنا وبيوتنا!

وما سمح لنا بالخيانات (في أنصاص الليالي)!


مش كورونا يلي جعل من البعض

مشاهير بالسوشال ميديا!!!

بل كشف لنا حقيقة أغلبهم!

فإكتشفنا بأنهم..

مفلسين فكرياً وإجتماعياً وإعلامياً!

وبأن أغلب محتواهم كان مسروق من غيرهم!


ياخوي..

مش كورونا يلي كان يرغمنا

نصرف فلوسنا عالمطاعم والمنتجات المخدوعة!

بل..

خلاّنا نقتصد ونمسك فلوسنا

خوفاً من إنقطاع الراتب والريال!


مش كورونا يلي دمّر البيئة

أو سعى في الأرض فساداً!

ولا هو كان المسبّب للتلوّث

أو لإرتفاع حرارة الأرض!

بل قام يأدّب الدول الصناعية

ويرغمها على إيقاف مصانعها وطياراتها!


ومش كورونا يلي يقتل الأطفال ياخوي!

فهو لين هاللحظة ما إقترب من إيذاء أي طفل!

بل..

إحنا البشر يلي كنا نقتل أطفال الاخرين:

بالحصار والقنابل والمآمرات على الدول!


مش كورونا يلي ظلم الفقراء دون الأغنياء!

بل.. هالفيروس ما فرّق بين الرجل والمرأة..

ولا بين الشعب والحاكم.. أو الغني والفقير..


ما فرّق في اللون أو الدين أو الجنسية!

هذاك كان شغلنا إحنا البشر!

(وكأنه جاي يطبّق أعمالنا علينا)!


وعلى قولة قناة الجزيرة:

غداً سيكتشفون دواءً للكورونا!

اما امراض البشر.. فلا شفاء منها!

🙂


فإذاً.. هالفيروس ما جاي لوحده!

بل جاي وجايب معاه دروس لنا جميعاً!

ونظارات (تقوّي نظرنا) للواقع!

ونشوف الأمور بوضوح وشفافية!


هالفيروس جاي يخبرنا

بأن الله سبحانه رسله لهالكوكب

علشان يطبّق أعمال البشر (على البشر)

عسى نكتشف (لأي درجة ظلمنا أنفسنا)!

بالذات..

لو تكلمنا عن الباحثين عن عمل!

فيا أخواننا وأخواتنا الباحثين،

لما محدّ وقف معكم،

ربنا رسل عقابه لجميع الموظفين في الدنيا!

وخلّانا كلنا نشعر (بكل ما مررتوا به)!

🙂


وهنا..

لو نظرنا بعمق في حالنا اليوم وبكرا

لقلنا في خواطرنا:

لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ

سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ




  • Instagram
  • Facebook
  • Twitter
  • Snapchat
  • Youtube
  • Linkedin
تواصل معنا
  • إنستقرام
  • فيسبوك
  • تويتر
  • سناب
  • يوتيوب
  • لينكد-إن
0 START HERE 2.png